منتديات ابو سيفين نجع خيربه
نرحب بكم ذائرنا العزيز
فى منتديات القديس ابو سيفين بنجع خيربة
وندعوك للتسجيل والمشاركة

كيف تأتى الافكار الشريرة و كيف امنع مجيئها ؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

كيف تأتى الافكار الشريرة و كيف امنع مجيئها ؟؟؟

مُساهمة من طرف abanoub shahid في الأربعاء يونيو 05, 2013 1:02 am

سؤال محيرنى
كيف تاتى الافكار الشريرة و كيف أمنع مجيئها؟
هناك أفكاراً شريرة تأتى من الخارج و أخرى من الداخل. الأفكار الشريرة التى من الخارج , مثالها محاربة الحية لحواء , و كانت حواء نقية القلب.

و لكن بسبب تساهلها مع الحية, دخلت الافكار الى قلبها , و تحولت الى شهوة و الى عمل.

أما الافكار الشريرة التى تأتى من الداخل, فعنها قال الرب' و الانسان الشرير, من كنز قلبه الشرير , يخرج الشر'(لو 45:6).

وقد تأتى الافكار من القلب, من شهوات مختزنة. و قد تأتى من العقل الباطن, من صور و أفكار و أخبار مختزنة...

من هذا المكنوز فى الداخل, تخرج الافكار لأية إثارة و لأى سبب فأحرص أن يكون المكنوز فيك نقياً.

على أن الافكار التى تخرج من العقل, تكون أقل قوة.

إنها أقل قوة من الافكار التى تخرج من القلب. لان الخارجة من القلب, ممتزجة بالعاطفة أو بالشهوة, و لهاذا فهى أقوى.

وهكذا بإمكان الانسان بسهولة, أن يطرد الافكار التى تخرج من العقل. ولكنه اذا استبقاها, أو تساهل معها, فقد تتحول الى القلب , و تنفعل بانفعالاته, فتقوى...

لذلك كما يجب على الانسان أن يحفظ قلبه, و يحفظ الخط الواصل بين العقل و القلب...

'فوق كل تحفظ احفظ قلبك, لان منه مخارج الحياة'(أم 23:4) ان حرب الافكار اذا اتتك, وانت نقى القلب, حار الروح, ستكون حرباً ضعيفة, وبإمكانك أن تهرب منها. أما أن أتتك و أنت فى حالة فتور روحى , أو من كثرة الاثم قد بردت محبتك للرب. فحينئذ تكون الحرب عنيفة و الهروب صعباً.. لذلك ' صلوا لكى لا يكون هربكم فى شتاء'(مت20:24)

احفظ فكرك, لكى لا يدخله شئ يعكر نقاوتك. واحفظ أيضاً حواسك, لان الحواس هى أبواب للفكر..

احفظ نظرك و سمعك وملامسك و باقى الحواس. لان ما تراه و ما تسمعه قد لا تمنع ذهنك من التفكير فيه, و من الانفعال به لذلك فالاحتراس أفضل.

و ان الاشياء العابرة لا تكون ذات تأثير قوى أما إذا تعمقت, فانها تترسب فى العقل الباطن, وتمد جذورها الى القلب و قد تصل على مراحل الانفعال...

أن النسيان هو من نِعَم الله على الانسان , به يمكن أن تمحى الافكار العابرة, و ما تعبر به الحواس...

أما الافكار التى تدخل الى أعماقك, فإنها تستقر فى باطنك و تتصل بالشعور و باللاشعور, و لا يكون نسيانها سهلاً, و قد تكون سبباً فى حرب من الافكار و الظنون و الاحلام, و مصدراً للرغبات و للانفعالات, و مبدأ لقصص طويلة..

الأفكار الشريره إن أتتك و أنت فى حالة فتور روحى , أو من كثرة الاثم قد بردت محبتك للرب . فحينئذ تكون الحرب عنيفة و الهروب صعباً..
فصلوا كل حين ولا تملوا
avatar
abanoub shahid

عدد المساهمات : 12
نقاط : 46
تاريخ التسجيل : 24/04/2013
العمر : 21

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى